آخرالأخبار

مفوضية الرصافة: فرقنا الجوالة تتعرض للشتم والتهديدات وتمدد فترة التحديث الى 9 من الشهر الجاري

بغداد-عراق برس-3كانون أول/ديسمبر: أكد مكتب مفوضية الانتخابات في الرصافة ،اليوم الثلاثاء، ان “ابرز المشاكل التي تواجه الفرق الجوالة في اكبر قاطع انتخابي في العراق هي عدم تعاون الناس معها وتعرضهم للمضايقات والشتم من البعض وتعرضها لتهديدات من بعض الجماعات المسلحة”, مشيرا الى ان” عدد الذين حدثوا سجلاتهم الانتخابية بلغ 300 ألف شخص”.

وقال مدير إعلام مكتب انتخابات الرصافة حسين الطائي على هامش الندوة التثقيفية الإعلامية التي إقامتها المفوضية العليا المستقلة للانتخابات مكتب انتخابات الرصافة تحت شعار (أنت موجود؟.. صحح بياناتك في سجل الناخبين)، في كلية الإدارة والاقتصاد الجامعة المستنصرية وحضرها مراسل /عراق برس/,اليوم للثلاثاء,إن “هذه الندوة إستهدفت شريحة الطلاب المثقفين أيمانا منا بدورهم في حث عوائلهم على تحديث سجلاتهم الانتخابية”.

وأضاف الطائي أن “أهمية عقد هذه المؤتمرات تأتي لتوضيح الية الإجراءات والاستعدادات التي هيئتها مفوضية الانتخابات لتحديث سجل الناخبين”، داعيا “كل من يحق له الانتخاب إلى التوجه إلى مراكز تحديث سجل الناخبين البالغة 125 مركز منتشرة في عموم الرصافة لضمان مشاركتهم في الانتخابات”.

وتابع الطائي أنه “ومن خلال تحديث سجل الناخبين سنتجاوز مشكلة عدم وجود الأسماء في مراكز الاقتراع″، مبينا أن “عدد الأشخاص الذي حدثوا سجلاتهم في قاطع الرصافة وصل لغاية الآن إلى 300 ألف منهم 50 الف شخص أجريت لهم إضافة وحذف وتصحيح الأسماء وتغير المركز الانتخابي”.

 من جهته قال مدير القسم الإداري مكتب انتخابات الرصافة حربي عبد الكريم إن “قاطع الرصافة يعد أكبر قاطع إنتخابي في العراق ويضم 125 مركز إقتراع وهو عدد كبير بالنسبة لبقية مناطق العراق”.

وأضاف عبد الكريم أن “مكتب إنتخابات الرصافة سيّر فرقا جوالة تضم ثلاثة أفراد لكل مركز″، مبينا أن “هذه الفرق تقوم بزيارة المناطق الحضرية والنائية وجميع المناطق لتحديث سجلات الناخبين”.

ولفت عبد الكريم إلى أن “المشاكل التي تواجه هذه الفرق هي عدم تعاون الناس معها وتعرضهم للمضايقات والشتم من البعض وتعرضها لتهديدات من بعض الجماعات المسلحة”، مؤكدا أن “هذه الفرق مع ذلك مستمرة بعملها وتحقق نتائج كبيرة وجيدة قياسا بحجم المراكز الفرعية والرقعة الجغرافية وحجم التحديات التي تواجهها الفرق الجوالة”.

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات وصفت الإقبال على تحديث سجلات الناخبين في عموم المحافظات بالضعيف فيما أكدت أن محافظة البصرة سجلت اعلى نسبة في الاقبال على التحديث.

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، كشفت ، عن وصول العدد النهائي للكيانات السياسية الراغبة بخوض الانتخابات التشريعية المقبلة إلى 274، مبيناً أن عملية تحديث سجل الناخبين ما تزال مستمرة برغم أنها “دون مستوى الطموح”.

كمت أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات, اليوم الثلاثاء,تمديدها فترة تحديث سجل الناخبين لغاية التاسع من شهر كانون الاول الحالي.

وقال الناطق باسم المفوضية صفاء الموسوي لـ/عراق برس/، انه “تم تمديد فترة تحديث سجل الناخبين لغاية 9/12/2013، المصادف يوم الاثنين المقبل”.

وكانت مفوضية الانتخابات قد اعلنت اليوم ان “اكثر من مليوني شخص حدثوا سجلاتهم الانتخابية في جميع محافظات العراق”.   انتهى س

Print Friendly