أخبار وتقارير

حركة الحل: أزمة الانبار تحتاج الى حل سياسي وليس عسكريا

بغداد-عراق برس-4 كانون ثاني/يناير:  ناشد الأمين العام لحركة الحل ،أليوم السبت, قوات الجيش العراقي بضرورة الدفاع عن العراق وشعبه ويبتعد عن الصراعات السياسية ولا يكون طرفا فيها مبينا ان تهدئة الأوضاع في الانبار يحتاج الى جهد وحلول سياسية لا امنية وعسكرية “.

وذكر الامين العام جمال الكربولي في بيان له تلقت /عراق برس/ نسخة منه,ان “تهدئة الأوضاع في الانبار وبقية المحافظات المنتفضة يحتاج الى جهد وحلول سياسية لا امنية وعسكرية، وان ما تشهده محافظة الانبار وبعض المحافظات من تدهور بالاوضاع يحتاج الى جهد وحلول سياسية قادرة على طمأنة ابنائها من ان الحكومة جادة في تلبية مطالبهم المشروعة ، ولا مجال بعد الان لسياسة التسويف والمماطلة.

واكد الامين العام لحركة الحل ” عدم حضور كل مكونات ائتلاف العراقية لجلسات مجلس النواب هذا اليوم لحين اتخاذ موقف إصلاحي من مجمل المسارات الخاطئة التي شخصناها سابقاً، يتقدمها وضع خارطة طريق على وفق توقيتات محددة لتنفيذ المطالب المشروعة للمتظاهرين.

وناشد قوات الجيش العراقي بضرورة الدفاع عن العراق وشعبه لكي يكون الجيش لكل العراقيين ، ويبتعد عن الصراعات السياسية ولا يكون طرفا فيها ، كون السلطة متغيرة والشعب هو الباقي.

كان اعضاء القائمة العراقية قد قاطعوا جلسة البرلمان التي انعقدت اليوم للتصويت على عدة قوانين وخلت من مناقشة ازمة الانبار . انتهى س

Print Friendly