مال وأعمال

الغاز الايراني لتشغيل محطة المنصورية الكهربائية

ديالى-عراق برس-4ايلول/سبتمبر: تعد محطة المنصورية الغازية لتوليد الطاقة الكهربائية من اكبر المحطات التي يتم العمل بها حاليا في محافظة ديالى 125كم شمالي بغداد.

وتتكون المحطة من اربعة وحدات توليدية سعة كل وحدة (182ميكاواط) وبسعة اجمالي(728ميكاواط) والتي بدأت الشركة المنفذة العمل بها مطلع العام الماضي 2012  بتصميم من شركة الستوم السويسرية وبأمتياز فرنسي وبتنفيذ من شركة اورك الاماراتية.

وفي تصريح صحفي لـ /عراق برس/ ,قال المشرف على العمل رئيس مهندسين محمود عبد حسين,اليوم الاربعاء, ان “العمل يجري بصورة جيدة ووصل الى مراحل متقدمة حيث بلغت نسبة الانجاز 79% وبلغت نسبة العمل بالوحدة التوليدية الاولى 90% وسيتم اجراء الفحص التجريبي الاول للوحدة الاولى في تشرين الاول من العام الجاري 2013 ومن المؤمل تشغيل جميع الوحدات في نهاية العام 2014″.

وكان وزير الكهرباء كريم عفتان خلال زيارة سابقة للمحطة, قد اكد, ان” المحطة الغازية ستعتمد في مرحلتها الأولى  على الغاز المستورد الايراني الى حين جاهزية ابار الغاز في حقل المنصورية الغازي القريب من الموقع″ .

في حين  اشار محافظ ديالى عمر الحميري الى ان” المحطة الغازية تعد من المشاريع الاستثمارية المهمة لتحقيق الاكتفاء الذاتي من الطاقة الكهربائية “،مضيفا ان” للعشائر في ناحية المنصورية دور كبير ووقفة مشرفة بعدما اعطت رسائل تطمين للشركة المنفذة بأن تكون ساندة للقوات الامنية في حماية موقع العمل”.

من جانبه أوضح مدير شركة اوروك المهندس يحيى انصيف مهام شركة اوروك بقوله” تولت شركتنا اعداد تصاميم الهندسة المدنية والخدمات وكافة الاعمال الكهروميكانيكية وسننتهي من اكمال بناء المحطة ضمن الزمن المحدد للانجاز″.

فيما بين مدير ناحية المنصورية حسام العزاوي لـ /عراق برس / ان” محطة المنصورية الغازية سيكون لها انعكاسات ايجابية اهمها رفد الناحية  بالطاقة الكهربائية كونها تضم معامل الحصى والرمل وحقول الدواجن واسواق تحتاج الى طاقة كهربائية كبيرة فضلا عن تشغيل اليد العاملة الأمر الذي  سينعش الحياة الاقتصادية في المنطقة”, مضيفا ان” ناحية المنصورية قامت بتسهيل معاملات المواطنين المتقدمين للتعين في المحطة”. انتهى

Print Friendly