آخرالأخبار

اسرائيل تستشهد بالقرآن الكريم للمرة الثانية بعد القصف الصاروخي لدمشق

بغداد  – عراق برس- 22 كانون الثاني / يناير :  تناقل ناشطون على  مواقع التواصل الاجتماعي  بمزيد من  الاستهجان تبرير  الهجوم  الصاروخي الاسرائيلي الذي إستهدف الوجود الإيراني في سوريا.


ولفت الناشطون الى ، ان ” الحكومة الاسرائيلية وعبر حسابها الرسمي الناطق  بالعربية في موقع “تويتر”، نشر تغريدة نصها ( نقول لـ  #ايران: أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِأَصْحَابِ الْفِيلِ*أَلَمْ يَجْعَلْ كَيْدَهُمْ فِي تَضْلِيلٍ*وَأَرْسَلَ عَلَيْهِمْ طَيْراً أَبَابِيلَ*تَرْمِيهِمْ بِحِجَارَةٍ مِنْ سِجِّيلٍ*فَجَعَلَهُمْ كَعَصْفٍ مَأْكُولٍ ”مرفقا معها  مقطع فيديو يوثق جانبًا من قصف صاروخي استهدف فجر امس الاثنين ، عدة مواقع عسكرية في محيط العاصمة السورية دمشق، وتسبب بخسائر بشرية ومادية  ردًّا على صاروخ انطلق من الأراضي السورية واستهدف أراضيها” .

 

يشار الى انها ليست المرة الاولى التي تفعل اسرائيل ذلك اذ سبق ان استشهدت  بآيات من القرآن الكريم بعد ان شمت العرب من حرائق الغابات التي اندلعت  الصيف الماضي فيها مستدلة  بالآية 11 من سورة الحجرات/ كما جاء في تغريدة بالعربية ” من #إسرائيل لكل من يشمت : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَومٌ مِّن قَوْمٍ عَسَى أَن يَكُونُوا خَيْرًا مِّنْهُمْ ”  [الحجرات:11]’.

ليرد عليها احد الناشطين العرب في تغريدته: ‘ فَإِنَّا نَسْخَرُ مِنكُمْ كَمَا تَسْخَرُونَ ‘ هود:38 انتهى أح