آخرالأخبار

حزب علاوي يرد على انتقادات لاذعة للفصائل الفلسطينية

 

بغداد –عراق برس-17آيار/مايو: رد  الناطق الرسمي باسم حزب الوفاق الوطني العراقي، هادي الظالمي، الجمعة ، على انتقادات لاذعة للفصائل الفلسطينية ومن بينها ما قاله السياسي الفلسطيني صلاح البردويل، بشأن تصريحات رئيس ائتلاف الوطنية، اياد علاوي، حول غزة.

وقال الظالمي في بيان،وردت لـ/عراق برس/ نسخة منه ،  إن “تخرصات البردويل تعكس حجم الأزمة والتخبط الذي يعيشه بعض من وقف بوجه القيادة والشرعية الفلسطينية والداعية الى وحدة فلسطين، فحرّف ما ذكره الدكتور علاوي الذي شرح ما يقوله الاعلام الامريكي ولم يذكر او يتطرق ابدا الى منصات صواريخ لحركة حماس موجهة الى دول الخليج العربي “.

واضاف ، أن “غزة الحبيبة الجريحة ليست في موقع معاداة العرب والخليج، والدكتور علاوي ضد اقحام اسرائيل في هذا التصعيد الذي تشهده المنطقة، لذا فاننا نسجل استنكارنا للاسلوب المتردي للمدعو البردويل (الشخصية المهزوزة والتي لا تملك اي حضور)”.

ولفت الظالمي الى أن “اياد علاوي كان وما يزال وسيبقى داعماً اساسياً ومسانداً لوحدة فلسطين حكومةً وشعباً ولسلطتها الشرعية المتمثلة بفخامة الاخ المناصل الرئيس محمود عباس وهو حريص اشد الحرص على تحقيق الاجماع الوطني الفلسطيني ويدرك جيدا حجم الضغوط التي تخضع لها بعض القوى لمصالح وغايات ضيقة سببت الأذى لشعبنا الفلسطيني”.

واختتم البيان قائلا إن “على المدعو “البردويل” ان يتحرر من التبعية لغير فلسطين وشعبها ومصلحتها الوطنية وان لا تكون مواقفه او تصريحاته مجرد املاءات لارضاء هذا الطرف او ذاك ضمن مصالح اقليمية لا ناقة فيها لشعبنا الفلسطيني ولا جمل، وليتذكر البردويل شهداء فلسطين الجريحة والتضحيات التي يقدمها اهلنا الكرام “.

وكانت فصائل المقاومة الفلسطينية، استنكرت، اليوم  الجمعة ،  التصريح الصادر عن زعيم ائتلاف الوطنية، إياد علاوي، والذي اتهم من خلاله مجاميع في غزة بامتلاكها صواريخ باليستية موجهة لدول الخليج.

وقالت فصائل المقاومة في بيان لها، إن “تصريحات علاوي تتساوق مع الروايات الصهيوأمريكية الكاذبة بحثاً عن مكاسب ومنافع شخصية على حساب أمن شعبنا في قطاع غزة وعلاقته مع دول عربية”.

وتابعت: “إذ تستغرب فصائل المقاومة هذا الموقف النشاز وتطالب جمهورية العراق الشقيق باتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة لمعالجة هذا التطاول والافتراء على فلسطين وأمنها ومقاومتها الباسلة ضد العدو الصهيوني”.

وفي بيان اخر قالت حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية حماس أن ” مثل تلك الاكاذيب كانت سببا في تدمير العراق ، وتابعت ” ان “رئيس وزراء العراق الاسبق  إياد علاوي يقول إن اسرائيل التقطت صورًا لمنصات صواريخ باليستية في غزة موجهة نحو دول الخليج من دون وجود مصدر للخبر وبقي السؤال لمصلحة من هذا الافتراء وﻻشك  أن“أمثال هذه الأكاذيب كانت سببا في تدمير  العراق واحتلاله ، ونذكر بالجنرال كولن باول وهو يقدم صوراً جوية كاذبة لمجلس الامن”.  انتهى اح

 

وكان رئيس ائتلاف الوطنية في العراق إياد علاوي قال، في مقابلة متلفزة، إن “المخابرات الاسرائيلية زوّدت الولايات المتحدة بصور منصات إطلاق صواريخ باليستية موجودة في غزة وسوريا ومدينة البصرة جنوب العراق، وموجهة إلى دول الخليج”.انتهى (1)