آخرالأخبار

لجنة حكومية رفيعة الى دهوك للتحقيق بحادث وفاة عزت توفيق

بغداد -عراق برس-18آذار/ مارس: اوفدت الحكومة العراقية ، اليوم الاثنين ، لجنة رسمية رفيعة المستوى الى محافظة دهوك لتحقيق بوفاة رئيس هيأة النزاهة عزت توفيق.

وقال المقدم علي نوري، وهو ابن عم عزت توفيق، في تصريح صحفي، إن “المرحوم كان يقيم في دهوك، وقد عاد للمحافظة بمناسبة عيد نوروز، وقد كان يقود السيارة بنفسه وقت وقوع الحادث”، مضيفاً: “لا نعلم كيف وقع الحادث بدقة، لكنه ليس محل شك لدينا حالياً”.

وأوضح نوري، أن “اللجنة التي شكلتها بغداد للتحقيق في الحادث تضم أعضاء من هيئة النزاهة ومستشاراً في وزارة الداخلية، وقد بدأت التحقيقات، كما حصلت على مخطط الحادث وصور وفيديو لساعة وقوعه، إلى جانب مفاتحة شرطة دهوك وشرطة مرور المحافظة لمعرفة المزيد”.

وكشف مصدر بشرطة دهوك انها ” اعتقلت متهم من القومية العربية يشتبه بكونه على صلة بالحادث”.

وكانت هيأة النزاهة نعت رئيسها القاضي، عزت توفيق جعفر، الذي وافاه الأجل إثر حادث مروري في محافظة دهوك وفقاً لبيان من الهيأة.

وقالت النزاهة في بيان نعي “انها وإذ تودع رمزاً من رموزها وقامة من قامات مكافحة الفساد الوطنيَّة، فإنها تستذكر بفخر مواقف الفقيد  وحرصه وتفانيه في أداء مهمته الوطنيَّة، فقد كان لا يهدر دقيقة من الوقت ويحرص دائماً  على إنجاز المهام الموكلة إلى الهيأة بحكمة الحكيم ودراية الحليم “.

وأكدت ان “عزاءها الوحيد يتجلى بأداء الفقيد لمهمة الوطنيَّة بنبل وعفة، وحسبه وذويه أنه حمل معه إلى آخرته إرثاً من الحب والاحترام والتقدير من جميع من عرفه وتعامل معه”.

وكانت هيأة النزاهة، قد أعلنت في تموز 2018، عن صدور أمر ديواني رسمي بتعيين عزت توفيق جعفر رئيسا لها.

وفي عام 2009 تم تعيين عزت توفيق جعفر نائباً لرئيس هيأة النزاهة، وسبق أن كُلِّفَ في عام 2011 بمهام رئاسة الهيأة وكالة.

والقاضي عزت توفيق جعفر، من مواليد عام 1970، واقام في الموصل ، ومتزوج ولديه ستة أولاد.انتهى (1)