آخرالأخبار

مسمى ” اذاعة بغداد ” العريق يتسبب بازمة بين شبكة الاعلام وهيئة الاتصالات

بغداد -عراق برس-18تشرين الاول / اكتوبر: يدور خلاف حاد بين شبكة الاعلام العراقي وهيئة الاعلام والاتصالات بشان مسمى “اذاعة بغداد ” العريق وعائديته لا سيما بعد ان اقدمت هيئة العاالم على منح ذلك الاسم لصالحة نقابة الصحفيين .

فقد رد رئيس شبكة الإعلام العراقي مجاهد ابوالهيل، الخميس، على بيان هيئة الإعلام والاتصالات، والذي طالبه بتقديم إعتذار رسمي في قناته وعبر قنوات التواصل الاجتماعي، بعد رفضه منح اسم “إذاعة بغداد” الى نقابة الصحافيين من قبل الهيئة.

وقال أبو الهيل، في تصريح صحفي ، إن “اعتذاراً رسمياً يجب أن تقدمه هيئة الاعلام والاتصالات، لرواد إذاعة بغداد ولمستمعيها وللدولة العراقية ولشبكة الاعلام العراقي”، عادا “اذاعة بغداد جزء من ذاكرة هذا الوطن وترددها واسمها محفوظ في الذاكرة، وليس لدى هيئة الاعلام والاتصالات مع كل الاحترام لاجراءتهم القانونية”.

وطالب أبو الهيل، الهيئة  بـ”احترام هذه الذاكرة والاعتذار لها”، مؤكدا ان “إذاعة بغداد اذاعة تأريخية وعمرها 82 سنة، وشطبها وإلغاء هذا التاريخ لا يساهم في بناء وطن”.

وأضاف أبو الهيل، “لم اتوقع أن أي جهة في العراق تلغي هذا التاريخ والاسم، فلا حاجة الى اثبات عائدية اذاعة بغداد الى شبكة الاعلام العراقي وللتلفزيون العراقي الرسمي”، مبينا أنه “تفاجئ بمنح هيئة الاعلام هذا الاسم الى نقابة الصحافيين العراقيين”.

وكشف أبو الهيل، عن “توجهه الى هيئة الاعلام والاجتماع مع مجلس أمناء الهيأة”، مشيرا الى أن “مجلس الأمناء وعده بمراجعة الأمر، لكن للأسف هم ماضون بمنح هذا الاسم الى النقابة”.

ونوه رئيس شبكة الاعلام العراقي، إلى أن “ما فعلته هيئة الاعلام والاتصالات امر مستغرب ومستهجن”، مشددا بالقول “لم اعتذر، وعلى الهيئة ان تعتذر الى الشبكة والمستمعين ورواد الإذاعة”.

وطالب أبو الهيل، نقابة الصحفيين بـ”حماية هذه الحقوق لا ان تقدم على اخذها”، مؤكدا أنه “سيعتذر من نقابة الصحافيين في حال احترموا الحقيقة، وهي أن إذاعة بغداد هي جزء من ذاكرة الشعب العراقي وتاريخه”.

وختم أبو الهيل، حديثه بالقول “إننا وبعد إن خضنا الحوارات والمفاوضات، التي لم تنفع بشيء، سنلجأ إلى القضاء العراقي”، لافتا الى أن “أكبر قضاء سيحكم بين الطرفين، هو الرأي العام والذاكرة العراقية ورواد اذاعة بغداد ومستمعيها”.

وكانت هيأة الاعلام والاتصالات، قد أعربت في وقت سابق من اليوم الخميس ،عن استغرابها من “التصعيد غير المبرر” من قبل المدير العام التنفيذي لشبكة الإعلام العراقي، مجاهد ابو الهيل، على خلفية منح الهيأة ترخيصاً لنقابة الصحافيين العراقيين تحت مسمى (اذاعة بغداد)، فيما طالبته بتقديم إعتذار رسمي في قناته وعبر قنوات التواصل الاجتماعي عن “التشهير الذي تسبب به”.انتهى (1)