صحة وجمال

منع بيع السجائر الالكترونية في الولايات المتحدة الاميركية

نيويورك-عراق برس-16 تشرين الثاني/ نوفمبر:اصدرت إدارة الغذاء والدواء الأميركية، اليوم الخميس، قرارا بفرض قيود على بيع نوع محدد من السجائر الإلكترونية في الولايات المتحدة الأميركية. وفرضت الإدارة حظرا على بيع السجائر الإلكترونية ذات النكهة في المتاجر الأميركية، وهي الشائعة بين المراهقين، وذلك في محاولة منها لمنع جيل جديد من مدمني النيكوتين، وفقا لـ”رويترز″. وبموجب هذا القرار، فإنه لا يمكن الآن بيع السجائر الإلكترونية ذات نكهة فواكة أو حلوة المذاق إلا في المتاجر التي تتقيد بعمر المستهلك، أو من خلال التجار عبر الإنترنت الذين يلجأون لاختبارات التحقق من العمر. وتبحث إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، إرضاء مطالب المدافعين عن الصحة العامة، وذلك بحظر السجائر بنكهة المنثول، بالإضافة إلى السيجار ذو النكهة. أوضح سكوت غوتليب، مفوض إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، إن هذه القرارات الجديدة تهدف إلى منع الشباب من الاستمرار في استخدام السجائر الإلكترونية، مما قد يؤدي إلى انتقالهم لتدخين السجائر التقليدية. وقال: “لن ندع هذه المجموعة من الأطفال، والذين يعدوا مدخنين محتملين في المستقبل، يمرضوا أو يتوفوا في المستقبل، وذلك لمواصلة البناء في المجتمع″، وتابع: “لن أسمح لجيل من الأطفال بأن يصبحوا مدمنين على النيكوتين من خلال السجائر الإلكترونية”. وواجهت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية ضغوطا متزايدة للحد من السجائر الإلكترونية، وسط تزايد شعبيتها بين المراهقين الأمريكيين في السنوات الأخيرة، والتي أصبحت تشكل ظاهرة في المدارس الثانوية في الولايات المتحدة. وأظهرت البيانات الصادرة يوم الخميس من قبل إدارة الغذاء والدواء الأميركية ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، زيادة بنسبة 78% في طلاب المدارس الثانوية، الذين أفادوا بتدخينهم السجائر الإليكترونية في الثلاثين يوما الأخيرة، مقارنة بالعام الماضي. ووفقا لما ذكره المسح، فإن هناك أكثر من 3 ملايين طالب بالمدرسة الثانوية، أو أكثر من 20% من جميع طلاب المدارس الثانوية في الولايات المتحدة، استخدموا السجائر الإليكترونية، إلى جانب 570 ألف طالب في المدارس المتوسطة.انتهى(1)