أخبار وتقارير

مواقع التواصل الاجتماعي تشتعل بفيديو مغاربة يعتدون بالضرب على شاب مثلي

الرباط-عراق برس-30حزيران/ يونيو:  ألهبت فيديوهات تظهر مواطنين في مدينة فاس (وسط المغرب)وهم يحاصرون سيارة أجرة ويخرجون منها شابا مثليا ويضربونه ضربا مبرحا، مواقع التواصل الاجتماعي ونشاطائها من المغاربة جراء كثرة  التعليقات المتعلقة بالحادثة.

 

وظهر في احد الفيديوهات البعض الآخر من محاصري الشاب المثلي وهم يحرضون على قتله، قبل ان تعتقله الشرطة.

 

وكان الشاب المثلي تعرض منتصف الليلة الماضية (الاثنين) لاعتداء  من قبل العشرات من المواطنين الذين تجمهروا حوله بينما كان يحتمي بسيارة أجرة.

 

 

وجاء هذا الحادث في وقت لم تبرد فيه بعد حرارة تداعيات متابعة فتاتين مغربيتين في مدينة انزكان القريبة من مدينة أكادير(جنوب) امام القضاء بتهمة الإخلال بالحياء العام لارتدائهما تنورتين قصيرتين، وما اثار ذلك من جدل سياسي.

 

وذكر موقع “كود” ان لباس الشاب وطريقة مشيته لم تعجب الناس فحاولوا قتله”، موضحا أن “الاعتداء الوحشي يذكرنا بما يحصل لهؤلاء في مناطق داعشية”.

 

وأوضح الموقع ذاته ان أفرادا من عائلة هذا الشاب وبعض أصدقائه كانوا حاضرين “لكنهم لم يستطيعوا أن ينبسوا بكلمة خوفا على أنفسهم”.

 

يذكر ان محكمة في الرباط قضت يوم 19 مايو( ايار) الماضي بسجن شابين مغربيين مدة أربعة أشهر مع النفاذ ودفع غرامة قدرها 500 درهم (45 يورو) لكل واحد منهما بتهمتي “الشذوذ الجنسي” و”الإخلال العلني بالحياء”.

 

وحسب وسائل الإعلام المغربية، فقد جرى قبل أسبوعين “اعتقال أكثر من 20 مثليا ومتحولا جنسيا بمدينة أكادير (جنوب البلاد)، جرت إحالتهم على النيابة العامة وسيتابعون بتهمة (التحريض على الفساد)”.

كما يعتمد القضاء على المادة 483 من القانون نفسه، والتي تنص على ان “من ارتكب إخلالا علنيا بالحياء، وذلك بالعري المتعمد أو بالبذاءة في الإشارات أو الأفعال، يعاقب بالحبس من شهر واحد إلى سنتين”.انتهى (1)

شاهد

https://www.youtube.com/watch?v=3f7-uZ5BwAQ