أخبار وتقارير

خاص/ العراق بحاجة الى 25 مليار دولار لإعمار المناطق المحررة والسراق جاهزون لإبتلاعها

 بغداد – عراق برس – 18 نيسان / ابريل : قدرت لجنة الخدمات النيابية حجم الاضرار التي لحقت بالمناطق التي سيطر عليها تنظيم داعش  بعد انسحاب الجيش العراقي منها بصورة مريبة في عهد الحكومة السابقة، وترك اسلحته وذخائره ومعداته بالكامل  بمبلغ  يصل الى 25 مليار دولار.

 

 

 

 

 

 

 

 

وقالت عضو لجنة الإعمار والخدمات النيابية ، اميرة زنكنة،  لـ/عراق برس/ان “الحكومة العراقية والبرلمان لا يمتلكان ستراتيجية حقيقية لإعادة اعمار المناطق المحررة كون البلد يمر بازمة مالية كبيرة لذا  فأن الحكومة العراقية تقوم ببعض التحركات الدبلوماسية لحث المجتمع الدولي على تقديم مساعدات مالية للعراق لإعادة اعمار المناطق التي تضررت نتيجة المعارك”.

 

 

 

 

 

 

 

 

وتابعت  زنكنة  ان “رئيس الوزراء ، حيدر العبادي،  ناقش خلال زيارته الولايات المتحدة الاميركية دعم العراق لإعادة البنى التحتية ومنها ما يتعلق بالمناطق المحررة “،  مؤكدة ان “العراق بحاجة الى مبالغ   اكبر من تقديرات اعلنتها وزارة التخطيط في ما يخص عمليات اعمار المناطق المتضررة”.

 واشارت عضو لجنة الأعمار  الى ان “اعمار المناطق المحررة قد يكلف 25 مليار دولار تقريبا لإعادة البنى التحتية والخدمات الى تلك الاماكن الامر الذي يتطلب دعما دوليا لاسيما ان البلد يمر بأزمة مالية كبيرة في الوقت الحاضر”، داعية المجتمع الدولي الى “الجدية في مساعدة العراق كونه يمر بظروف صعبة ويخوض معارك كبيرة مع تنظيم داعش الارهابي” من دون ان تشير النائبة الى  مليارات الدولارات  التي  اختفت في ظروف غامضة كانت مخصصة لأعادة اعمار العراق من دون ان يلقى  القبض على سارق واحد وجلهم من المسؤوليين في الحكومات العراقية المتعاقبة بما  يعرض المساعدات  الدولية اللاحقة  لذات السرقات لوجودهم  في سدة  الكتل والأحزاب حتى الان  . انتهى أ.ح