رياضة

الفيفا ينفي تسلمه خطابا يطالب بسحب تنظيم كاس العالم من قطر

جنيف-عراق برس-16تموز/يوليو:نفى الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) تسلم أي خطاب يطالب بسحب تنظيم كأس العالم 2022 من قطر، وذلك تعقيباً على ما ذكره تقرير صحفي أمس السبت، من أن الدول العربية الست التي أعلنت الشهر الماضي قطع العلاقات مع قطر تقدمت بهذا الطلب بزعم أن الدوحة تشكل “قاعدة للإرهاب”.

وكان موقع ذا لوكال السويسري قد نقل يوم أمس، ما قال إنه تصريحات لـ”جياني إنفانتينو” رئيس الفيفا قال فيها إن “السعودية واليمن وموريتانيا والإمارات والبحرين ومصر بعثوا خطاباً جماعياً إلى الفيفا يطلبون فيه استبعاد قطر من تنظيم كأس العالم بموجب المادة 85 من ميثاق الاتحاد الدولي التي تتيح سحب ملفات التنظيم من دول حال وجود ظروف طارئة”.

وأشار إلى أن “الدول الست التي أعلنت قطع العلاقات مع قطر في حزيران الماضي، قد “حذرت الفيفا من مخاطر تهدد أمن وسلامة الجماهير واللاعبين في بلد يعد قاعدة للإرهاب”، مضيفاً أن هذه البلاد هدّدت بمقاطعة البطولة إذا لم يتم الاستجابة لطلبها.

وبحسب ما نشره موقع “هاف بوست” قال المتحدث باسم الفيفا في تصريحات صحفية إن “رئيس الفيفا جياني إنفانتينو، لم يستقبل أي خطاب كهذا وبالتالي لم تصدر منه تعليقات في هذا الأمر”.

وأضاف “كما قلنا بالفعل، الفيفا على تواصل بشكل منتظم مع اللجنة المحلية المنظمة لكأس العالم 2022 واللجنة العليا للمشاريع والإرث للتعامل مع شؤون متعلقة بكأس العالم 2022”.

وستقام بطولة كأس العالم 2022 في شهري تشرين الثاني كانون الأول تجنباً لإقامتها في أجواء شديدة الحرارة في موعدها المعتاد صيفاً.انتهى(1)