آخرالأخبار

السامرائي تعقيبا على دعوة العبادي :  الخروج من الازمة مرتبط بمرونة القوى السياسية

 

بغداد –عراق برس-20جزيران/ يونيو : علق الأمين العام للحزب الإسلامي العراقي إياد السامرائي، اليوم الأربعاء، على دعوة رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي رؤساء الكتل الفائزة بالانتخابات لعقد لقاء مشترك حول الازمات التي عصفت بالبلاد عقب اجراء الانتخابات النيابية في 12 أيار الماضي، فيما أكد ان نجاح هذه المبادرة يعتمد على “مدى مرونة هذه الكتل خلال الاجتماع″.

و قال السامرائي في بيان، تعقيبا على دعوة العبادي رؤساء الكتل الفائزة للاجتماع، إن “الخروج من الازمات التي عصفت بالبلاد بعد اجراء الانتخابات البرلمانية أمر ممكن لكنه سيكون مرتبطا بمدى المرونة التي ستتمتع بها هذه القوى السياسية والخارجية المؤثرة على الوضع العراقي”.

وأضاف، ان “الكل يتحدث عن الاستقرار المطلوب، ولكن في انظار غالب هذه الكتل والقوى هو الاستقرار الذي يعطيها المزيد من النفوذ” ، لافتا الى إلى أن “تلك المواقف تتجاهل الوضع العراقي الذي وصل الى درجة من التردي لا يحتمل اي صراع او تنافس بين هذه القوى”.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي قد أكد، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، أن الدعوة التي وجهها الى الكتل السياسية بشأن عقد اجتماع وطني بعد عطلة عيد الفطر، تأتي للاتفاق على برنامج لإدارة الدولة في المرحلة المقبلة.انتهى (1)