آخرالأخبار

حقوق الانسان : مايطالب به المتظاهرون من أبسط حقوقهم التي كفلها الدستور ونحذر من المندسين

بغداد – عراق برس – 13 تموز / يوليو : اعلنت المفوضية العليا لحقوق الانسان ، اليوم الجمعة ، انها ” تتابع بقلق بالغ استمرار وتصاعد حدة التظاهرات المطالبة بحقوق اهالي محافظة البصرة من خدمات و فرص عمل كافية والتي يقابلها اجراءات ترى المفوضية بأنها غير مجدية لتلبية مطالب المواطنين وامتصاص غضب الشارع البصري” .

 

واردفت في بيان لها تلقت / عراق برس/ نسخة منه ، ان ” المطالبة بماء الصالح للشرب وتوفير الطاقة الكهربائية وفرص العمل وانهاء كابوس الفقر والبطالة والخدمات الانسانية الاخرى ، هي حقوق كفلها الدستور العراقي لكل مواطن وضمنتها التشريعات والشرائع السماوية المختلفة”، مضيفة ، ان ” المفوضية العليا لحقوق الانسان ؛ تؤكد دعمها الكامل للمطاليب المشروعة للمتظاهرين وتؤكد ايضاً على ان تكون تلك المطالب وفقاً للسياقات القانونية في اطار التظاهر السلمي، وتؤكد في الوقت ذاته على وجوب الحفاظ على الممتلكات العامة والحفاظ على ارواح المتظاهرين من المندسين الذين يسعون الى اشعال الفتنة بين المتظاهرين والقوات الامنية” .
وزادت ” و ندعو القوات الامنية الى توفير الحماية للمتظاهرين والتعامل بحرفية تامة مع حالات الخرق التي قد تحصل والتي قد تسير بالتظاهرات السلمية بعيداً عن اهدافها المشروعة.كما وتطالب المفوضية كافة الجهات الحكومية والمحلية المعنية بايجاد حلول فعلية وسريعة تجسد الاستجابة الحقيقية لمطالب المتظاهرين في محافظة البصرة”  . انتهى أح