آخرالأخبار

على وقع زيارة العبادي المستمرة للبصرة .. ارتفاع حالات التسمم بالمياه الملوثة الى  60 الف حالة

البصرة -عراق برس-13آيلول/ سبتمبر : ارتفع عدد المصابين بالتسمم جراء تلوث مياه الشرب في محافظة البصرة جنوبي العراق إلى 60 ألف حالة.

 

جاء ذلك بالتزامن مع زيارة رئيس الوزراء حيدر العبادي البصرة وتعهده بعدم مغادرتها، لحين حل أزماتها الخدمية.

 

وأعلن مدير مكتب مفوضية حقوق الإنسان في البصرة، “مهدي التميمي” الخميس وصول عدد حالات التسمم إلى 60 ألف حالة، معتبرا أن تزايد الإصابات بتسمم المياه بمثابة كارثة بيئية خطيرة جدا على حياة المواطنين بالمحافظة.

وطالب “التميمي” في بيان وزارة الصحة العراقية بـ”الكشف عن نتائج الفحوصات للإصابات جراء تلوث المياه واتخاذ الإجراءات الوقائية بأقصى سرعة ممكنة”.

ووصل “العبادي”، صباح الإثنين الماضي، إلى البصرة بعد أسبوع من التظاهرات الاحتجاجية على الوضع المعيشي شهدت أعمال عنف، بحسب بيان صادر من مكتبه.

 

قال العبادي  للصحفيين ، إن “محافظة البصرة لم تحظ بإدارة مناسبة تنهض بواقعها، وإنه لن يغادر المحافظة حتى إنجاز كل المشاريع الخدمية”.

 

 

 

 

 

 

 

 

وفي ظل عجز وزارة الصحة  عن معالجة حالات التسمم، أعلن العشرات من أصحاب الصيدليات الأهلية، تجهيز معقمات المياه والأدوية الخاصة بالالتهابات المعوية لأهالي البصرة بـ”سعر التكلفة” دون أي أرباح.

 

وأدت أزمة الخدمات وتلوث المياه المتواصلة التي تشهدها البصرة منذ ثلاثة أشهر إلى خروج تظاهرات واسعة، انتهت قبل أربعة أيام بحرق مبنى مجلس المحافظة ومقرات للأحزاب والفصائل المسلحة والقنصلية الإيرانية.انتهى (1)