آخرالأخبار

سيول عنيفة جراء الأمطار الغزيرة في الاردن (صور وفيديو)

عمان -عراق برس-10تشرين الثاني/ نوفمبر: أعلنت السلطان الاردنية صباح السبت، وفاة 11 شخصًا، من بينهم غطّاس في الدفاع المدني، نتيجة السيول الجارفة التي داهمت عدة مناطق جنوب ووسط البلاد، بسبب الأمطار الغزيرة، المرافقة لحالة عدم الاستقرار الجوي التي تؤثر على البلاد.

وقالت جمانة غنيمات الناطق باسم الحكومة الأردنية، اليوم السبت، إن “الأجهزة المعنية عثرت على أحد المفقودين المبلّغ عنهم مُتوفى، ليبلغ عدد ضحايا الحالة الجوية 11 وفاة”، مبينة أن “المئات من كوادر الدفاع المدني منتشرة ومستمرة بالبحث عن باقي المفقودين المبلّغ عنهم”.

وداهمت السيول الجارفة، مساء الجمعة، منطقة وادي موسى القريبة من مدينة البتراء الأثرية في محافظة معان، مما دفع السلطات إلى إخلاء مئات السياح المتواجدين في المنطقة إلى أماكن آمنة بعيدة عن مجاري السيول، وأطلقت دائرة الأرصاد الجوية (حكومية)، تحذيرات للابتعاد عن الأودية وأخذ الحيطة والحذر.

من جانبه، صرَّح أحمد العموش محافظ معان (جنوب البلاد) أنه “تم إخلاء 4072 شخصًا في عدد من مناطق المحافظة بمن فيهم سياح مدينة البتراء، الذين كانوا محاصرين بسبب مياه الأمطار والسيول المتدفقة، حيث تم تأمينهم في مواقع آمنة، وتقديم كافة الخدمات اللازمة لهم”.

Image result for ‫سيول الأردن‬‎

Image result for ‫سيول الأردن‬‎

وأكد العموش، في تصريح نقلته وكالة الأنباء الرسمية “بترا”، أن “آخر عملية إخلاء انتهت مع ساعات فجر اليوم السبت، في صحراء الجفر، حيث تم إخلاء ونقل 25 شخصًا من قبل كوادر الدفاع المدني، وآليات الأشغال العامة، والقوات المسلحة والأجهزة الأمنية، مشيرًا إلى أنه تم تأمينهم وتوفير الخدمات اللازمة لهم.

كما داهمت السيول، مناطق: مليح، وضبعة، ووداي الوالة في محافظة مأدبا قرب العاصمة عمّان، وتسببت بوفاة عدد من المواطنين من بينهم أطفال.

وأعلن حسن القيام محافظ مأدبا “العثور على جثة أحد رعاة الأغنام في وادي الهيدان، تم التبليغ عن فقدانه مسبقًا”، مشيرًا إلى أن الجهات المعنية عثرت كذلك على شخصين وُجدا على قيد الحياة في نفس المنطقة.

وأوضح المحافظ، وفقًا للوكالة الرسمية، أن الجهات المعنية عملت على “إخلاء 250 شخصًا من العائلات السورية القاطنة في منطقة النزهة في وادي الوالة وعلى مقربة من ضفاف الأودية إلى مدرسة السواعدة الأساسية في مليح، ووفرت لهم كل الخدمات اللازمة لهم”.

وشاركت القوات المسلحة الأردنية، فجر السبت، وفقًا لصور نقلتها وكالة الأنباء الرسمية “بترا” بعمليات البحث عن مفقودين وإنقاذ المحاصرين عبر إرسال ناقلات جنود، إضافة إلى طائرات عمودية نوع “سوبر بيوما”.

ونشر نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، صورًا ومقاطع فيديو تُظهر السيول الجارفة التي داهمت عدة مناطق، وسط دعوات للجهات الرسمية، بضرورة معالجة الخلل في البنية التحتية.

وكان الأردن شهد مؤخرًا حادثة مفجعة، حيث تُوفي 21 شخصًا معظمهم من طلبة المدارس، نتيجة مداهمتهم من سيول جارفة في منطقة البحر الميت، مما دفع الحكومة لإقالة وزيري التربية والتعليم، والسياحة والآثار، باعتبارهما مسؤولين عن الحادثة.انتهى (1)