آخرالأخبار

بالصور..قائممقام “سيد صادق” يستقيل والقوات الأمنية تعتدي على عدد من الصحفيين

images (19)download (18)SadekSadek

 السليمانية-عراق برس- 3كانون ثاني/يناير: اعتقلت الأجهزة الأمنية في مدينة سيد صادق عدد من الصحفيين واعتدت عليهم بالضرب اثناء تغطيتهم التظاهرات التي انطلقت في المدينة.

وافاد مراسل /عراق برس/,اليوم الجمعة,ان القوات الأمنية اعتقلت كادر فضائية رووداو واعتدت عليهم بالضرب وكسرت أجهزتهم دون اي مسوغ، فضلا عن ذلك قامت بترحيلهم الى مركز شرطة الناحية.

وقال كاوه رزكار صحفي من المدينة لـ/عراق برس/,ان “الأجهزة الأمنية قامت بالاعتداء على الصحفيين لانهم صوروا ووثقوا اعتدائهم على المواطنين” ، مشيرا الى ان” ذلك مخالف لجميع القوانين، وعلى الحكومة التدخل وتثقيف كوادرها الأمنية التي تتصرف بطرق غير حضارية”.

وكان قائممقام ناحية سيد صادق قدم استقالته ، اليوم الجمعة ، احتجاجا على ، مهاجمة متظاهرين مبنى القائممقام وحرق سيارته الخاصة ، عقب مواجهات عنيفة بين محتجين على قرار يقضي بفصل الناحية عن مدينة حلبجة ، بعد موافقة الحكومة العراقية على تحويلها الى محافظة ، وقوات مكافحة الشغب منذ ثلاثة ايام ، راح ضحيتها مدني ، فيما اصيب 8 أخرون بينهم ثلاثة عناصر امنية.

في غضون ذلك قال البرلماني السابق عن محافظة السليمانية برهان رشيد لـ/عراق برس/  ان “ناحية سيد صادق تعاني من مشاكل خدمية ، وان مشاكلها تفاقمت بعد الموافقة على اعلان حلبجة محافظة عراقية “.

واضاف رشيد ان ” اراء ابناء الناحية، التي يسكنها اكثر من 80 الف شخص،  متارجحة بين المطالبة بضم الناحية الى  حلبجة ، او بقائها ضمن الحدود الادارية لمحافظة  السليمانية “، مشيرا الى ان “الوضع ازداد سوءا بعد تشييع احد أفراد المدينة الذي توفي متاثرا بجراح اصيب بها اثناء المواجهات بين قوات مكافحة الشغب والمتظاهرين ، المستمرة منذ ثلاثة ايام “.

فيما اكد مصدر في شرطة السليمانية ان “تلك المواجهات اسفرت ايضا عن اصابة ثلاثة عناصر امنية”.    انتهى س